تقبل فكره الموت



 تقبل فكرة الموت 

- إذا لم تقبل فكرة موتك ، فما معنى حياتك ؟
- لا تجعل الانطباع الكئيب المرضي لهذه الحقيقة يعوق مسيرك في حياتك .
- إنك فان ، وكونك مفرطا ً في الحذر يسبب لك مشكلة . فأنت في حاجة لأن تعتني     بنفـسك دون أن يسيطر عليك القلق بشأن صحتك حتى تظل في مأمن
 ولديك القدرة على خوض المخاطرات على نحـو صائب وتقوم بالمهام الصحيحة .

- إن الموت ينبغي أن يأتي كصديق في أواخر أيامك عندما يتسرب إليك الملل من حياتـك ويتعـذر عليك اجتياز الأزمات ، لا أن يأتي لأنك خضت مخاطرات هوجاء كي تختبر حقيقة فنائك . إذا حاولت أن تنكر الموت ، فسوف ينتهي بك الحال إلى أن تخسر حياتك .

- إن الموت ليس اختيار ًا إنه مفروض علينا تماما ً مثل الحياة .
- إن أفضل استعداد للموت هو أن تجد نفسك . 

- إن مكانك الذي تقف فيه على طريق الحياة حينما تلاقي الموت ليس مهما ً بقدر أن تلقـاه وأنـت على الطريق الصحيح ، تسلك الاتجاه الصحيح نحو الوجهة التي اخترتها. إن حياتك هي مغامرتك ، وما موتك سوى مجرد تذكير آخر لك . إن اعترافك بالنهاية يجلي أمامك ضرورة اختيار البداية الصحيحة . من أنت ؟ لماذا أنت هنا ؟ إلى أين أنت ذاهب ؟ ماذا ستترك بعد رحيلك ؟

- إنك تعيش حياتك تزهو عندما تكون صادقا ً في كل لحظات حياتك ، عندما تواجه كل ما تطل به الحياة عليك من مشكلات عندما تشعر بآلامك بشكل صريح ، باستسلامك للمتعة ، بالعطاء في الحب ، و بألا تتوقع شيئا ً من الآخرين
- إن حياتك هي جائزتك الوحيدة .عش حياتك كما تشاء لكي تكون جديرة بأن تموت من اجلها


 أن ذكر الموت يعتبر عند العارفين وسيلة لإصلاح النفس والإرتقاء بالذات ..
يقول أحدهم : -

أكثر لذكر الموت تصل لهدفك .. بمعني أن الإكثار من ذكر الموت هو العلاج لأمراض النفس والتخلص من الشوائب والعلل ..
فعندما نذكر أننا معرضون للموت في أي لحظة .. فأمراض النفس تسقط تلقائياً .. بمعني آخر :
إذا كان الإنسان مدرك لأنه يمكن أن يموت في أي لحظة فسيدرك أنه لا جدوي من الجشع والطمع أو الغيرة والحسد أو حب التملك أوالتعلق بالاشخاص والاشياء والسيطرة وكل المشاعر السلبية إجمالاً .. كل هذه المشاعر السلبية ستسقط تلقائياً لأنها فقدت جدواها بإقتراب الموت ..
وهذه المشاعر السلبية مرتبطة بالذات الدنيا ..
عندما تتلاشى لن يتبقي سوى أصل الإنسان وفطرته وهي الخير بصفة عامة والذي يحتوى بداخله الحب والصفاء والنقاء والجمال والبراءة .. وهذه المشاعر مرتبطة بالذات العليا للإنسان .. والتي سترافقه حتى بعد الموت ..
لذلك اذا رددت جمله إنَّا لله وإنا إليه راجعون اغلب وقتك ستسقط عندك كل أشكال التعلق والارتباط وتجد أهدافك هى التى تلاحقك
وإذا تأملنا من سبقونا للموت وتيقنا من أن من فقدناه قد سبقنا إلى الله وأننا حتى لو تأخرنا في النهايه سنلحق به : فلنسعد ولنستعد
(الذين اذا اصابتهم مصيبه قالوا انا لله وإنا اليه راجعون)
هذه الأيه ارتبط قولها عند حدوث حاله وفاه فقط رغم انها لها فوائد عظيمه اذا قيلت عند كل مشكله تحدث لك او عند تعثرك في أمر ما

 إنّا لله وإنّا إليهِ رَاجعُون تعنى
"حقًا أننا ننتمى إلى الله وأنّنا إليه سنعود". وتهدف إلى رفع الروح المعنوية واستقرار الحالة النفسية وتحصين المسلم من الوقوع في الاعتراض وعدم الرضا بالقضاء والقدر
صحيح هى جمله خاصه بالمصائب لكن ليس لتزيدها أو تعمق جراحها بل لتخففها وتقوى الصبر عليها

إنها تخاطب المصاب ألا تحزن فأنت ملكٌ لله سبحانه ، وألا تتشاءم فأنت قادمٌ على الله سبحان وتعالى وما فقدته من مال او وظيفه او اشخاص فهو ملك لله وراجع إليه وألا تيأس وألا تستلم
" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " إنها اعتراف وإقرار من المصاب بأنّه وما أُصيب فيه وما فقده من مال أو أهل أو نحوه وكل شيء حوله كل ذلك لله سبحانه وتعالى .

 وما دام الأمر كذلك وما دام أننا وما نملك وما نحب وما نجمع : ملك لله ، فليفعل الله بنا ما يشاء وليأخذ منا ما يشاء ، ولترضى النفس ولتطمئن الروح " فإنّا إليه راجعون " .
إذن : نحن ملكٌ لله وراجعون إليه فلماذا تقتلنا الأحزان وتهلكنا  ؟
لماذا يقتلنا الحزن على حبيب سبقنا إلى الله ؟!!
ولماذا يفتك بنا الحزن على مال ضاع او خساره حصلت ونحن وما نملك ملكٌ الله ؟!!
ولماذا نخاف من الموت ومن الكلام عنه ؟
إننا من الله واليه عائدون
متصلين بالله ومتحدين به



الاسم

اسئله متكرره وإجابتها,5,استر هيكس,2,الباراسيكولجى,9,التأمل وانواعه,6,التمارين التخيلية,6,التواصل مع الملائكه,22,الحب وتؤام الروح,18,الدفاع النفسي والطاقي,10,الديتوكس,3,السرنديب,3,الشاكرات,20,الشفاء الذاتى,15,الطاقه الحيويه,30,القوانين الكونية,6,المودرا,8,تطوير الذات,90,تقنيات التحرر من المعتقدات والأفكار السلبيه,16,تمارين قانون الجذب,14,ديباك شوبرا,8,رسائل الأمراض لنا,9,صناعه الواقع الذهبي,14,طاقة المكان,12,طاقه العبادات,31,علم الأرقام,4,علم البندول,1,علم التخاطر,3,فاديم زيلاند,4,فريدريك داودسون,1,فلاديمير جيكارنتسف,7,قانون الجذب,62,قوانين العقل الباطن,11,نادي حب الذات,13,
rtl
item
منى الغضبان: تقبل فكره الموت
تقبل فكره الموت
تقبل فكره الموت
https://1.bp.blogspot.com/-U_3WgP2HATo/W0FwdtOrHWI/AAAAAAAAA9E/GtWroCPCwSkEnOi5TSfJo2sOTiMZHZoTACLcBGAs/s320/36777488_1328300693972292_5021630437693325312_n.jpg
https://1.bp.blogspot.com/-U_3WgP2HATo/W0FwdtOrHWI/AAAAAAAAA9E/GtWroCPCwSkEnOi5TSfJo2sOTiMZHZoTACLcBGAs/s72-c/36777488_1328300693972292_5021630437693325312_n.jpg
منى الغضبان
http://www.mona-elghadban.com/2018/06/blog-post_9.html
http://www.mona-elghadban.com/
http://www.mona-elghadban.com/
http://www.mona-elghadban.com/2018/06/blog-post_9.html
true
3642768768262030271
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts مشاهدة كل المقالات مشاهدة المزيد Reply Cancel reply Delete By الصفحة الرئسية صفحات مقالات عرض كل المقالات مواضيع مشابهة قسم ARCHIVE بحث كل المقالات Not found any post match with your request العودة للصفحة الرئيسية Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy