طاقة جسم الإنسان

طاقة الجسد والطاقة الروحية
الطاقة الكامنة في جسم الانسان

ما معني طاقة جسم الإنسان؟

• كل جسم بشري يحاط بطاقة تسمي الهالة، وهذه الهالة عبارة عن طاقة ضوئية، وعبارة عن تكثيف، وكلما زادت كثافة الهالة حول الجسم كلما زادت الحماية من حالات الاضطراب النفسي والعضوي. وكل عضو داخل جسم الإنسان له حالة نفسية وحالة جسمانية، لذا نجد في علم النفس ما يسمى بالأمراض "نفس جسمية".
ومثال ذلك: الخوف والإحساس بالاضطراب.. إنه يبدأ خفيفا يمكن علاجه، ولكن عندما يزداد يبدأ العضو نفسه يتعرض للمرض، مثال ذلك "الكليتان". ولهذا نقول إن الأمراض العضوية يمكن علاجها بالطاقة، ولكنها تأخذ وقتا أطول إذا لم تعالج في بدايتها. إن نقاط الضعف في الهالة التي تحيط بالجسم تمكن من التنبؤ بالعضو الأكثر قبولا للمرض في جسم الإنسان أو الأكثر تأثرا بحالة الإنسان النفسية.
• كيف نستخدم الطاقة كعلاج؟
• قد يعاني الشخص من الصداع، وهي ظاهرة لها أسباب متعددة؛ إما أسباب باطنية أو بسبب الأسنان أو غيرها، وقد تستمر المعاناة لفترة قصيرة أو طويلة، بسبب أو بدون سبب واضح، هنا تأتي الطاقة كعلاج لأصل المشكلة المرضية وسببها. والفكرة هنا مثل الدائرة الكهربية المتصلة التي نحاول قطعها حتى نتمكن من تحقيق العلاج. ويلجأ الأطباء للأدوية لقطع هذه الدائرة، ولكن لابد أن يتعود الجسم علي الدواء حتى يحدث العلاج. وفي الأمراض المزمنة يكون أخذ الدواء طول العمر مجرد عملية تسكين وليس حلا وعلاجًا لأصل المرض. أما إذا تعودنا وتدربنا علي أن نعالج أنفسنا بالطاقة فنحن هنا نعالج أصل المشكلة وسببها،
وقد علمنا القرآن الكريم كيفية العلاج كما ورد في آياته المحكمات وإعجازه الطبي (والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس)، فأنا أعلّم نفسي كيف أتحكم في غضبي وانفعالي، وأعفو عن الناس ولا أترك الفرصة لعقلي للتفكير في الخواطر السلبية.
وكما قال بن القيم في هذا أنه إذا وردت علي الإنسان خاطرة، فإذا لم يطردها فإنها تتحول إلي فكرة، ثم تظل تلح عليه فتتحول إلي إلحاح لفعلها وتجربتها، ثم إذا فعلها تتحول إلي عادة، أي إدمان، وعند ذلك تأتي خاطرة أخري، وهكذا نظل ندور في حلقة مفرغة، ويبقي الإنسان محبوسًا في دائرة تزيد من الإحباط عنده ومن الأمراض النفسية،
وقد وجد العلماء الحل وهو أنه في أول بداية الخاطرة، إذا وردت، يطردها الإنسان من عقله في أقل من ثلاثين ثانية، وعندها ستختفي تماما ولا يظل يفكر فيها، أما إذا فكر فيها أكثر من ثلاثين ثانية فإنها تقوّي تفاعلَ الإنزيمات والكيمياء بالمخ وتزيد من الوصول إلي العادة والإدمان. والفكرة الأساسية هنا أننا نعالج بقطع الدائرة الكهربية.
• ماذا عن تأثر طاقة الإنسان بالدين؟
الدين ينقسم إلي فقه عبادات(الصلاة - الصيام – الزكاة – الحج )، ومعاملات، وهناك علوم أخرى بالطبع.
وهناك عبادات مثل ذكر الله (ألا بذكر الله تطمئن القلوب)، والدعاء ( يا واصل المنقطعين أوصلنا إليك ). إن الكثير منا لا يفهم معني هذا الدعاء.. فمعناه أنني إذا تعلمت بالطاقة كيف أكون مرتبطة بالله، متصلة به دوما، وأدخل في مرحلة التأملات فيما حولي بالكون – كانت التأملات في خلق الله دائمًا بداية دعوة الأنبياء - عندها يزداد خشوعنا ويزداد اتصالنا بالله رب العالمين.
أما الصلاة؛ فكلما زاد صفاء الذهن كلما أدينا الصلاة بشكل أفضل، مثل الصلاة في رمضان. وازدياد الحالة الإيمانية وتقويتها بالصوم والصلاة عند ضيق الإنسان ودعائه لربه وغير ذلك، فالصلاة الحقيقية التي نحبها ونخشع فيها هي بمثابة الحبل المتصل ( نور علي نور)، وما الطاقة إلا نور كلما زادت وقويت كلما علا الاتصال بالله والخشوع والتدبر، والقشعريرة (كالذبذبات اللطيفة) تجعل الإنسان يشعر أنه يغتسل من الذنوب والمعاصي،
وقد ورد في الحديث أن عمار بن ياسر صلى صلاة فأخفها فقيل له: خففت يا أبا اليقظان فقال: هل رأيتموني نقصت من حدودها شيئا؟ قالوا: لا.. قال: إني بادرت سهو الشيطان.. إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " إن العبد ليصلي الصلاة لا يكتب له نصفها ولا ثلثها ولا ربعها ولا خمسها ولا سدسها ولا عشرها " وكان يقول: " إنما يكتب للعبد من صلاته ما عقل منها".
مسارات الطاقة (مريديان )
• كيف تسير هذه الطاقة في جسم الإنسان؟
• جسم الإنسان به مسارات للطاقة تؤثر فيها الحركات التي نفعلها في صلاتنا، فالسجود مثلا مثل "التأريض"، أي تفريغ طاقة الإنسان في الأرض، تماما مثل الأجهزة الكهربية المليئة بالأسلاك والتي تتصل بالأرض لتفريغ الشحنة السالبة.
وهذه فائدة السجود علي الأرض لتجديد طاقة الإنسان. ومثله الوضوء الذي يجدد الهالة حول الجسم ويجعل الجسم يدافع عن نفسه من أي سلبيات تهاجمه، فكل إنسان يقوي طاقته ويجعل لنفسه درعًا(shield )، ويبنيه باستمرار، فالطاقة تختلف من إنسان لآخر، وتكون قوية أو ضعيفة.
أما الصيام فهو يختلف عن الصلاة، التي تستغرق دقائق، أما الصيام فيستغرق أكثر من عشر ساعات، وبهذا نحتاج لأن نتصل بالله مدة أطول. إن الصيام يطرد السموم من الجسم، وفي آخر ساعتين في الصيام يشعر الجسم بالوهن والضعف بينما تعلو الروح.. لماذا؟
لأن الله خلق الإنسان من اختلاط الروح والطين فكونا نفسًا، ونحن نحتاج إلى الأكل كي يصح الجسد، لكن إذا كانت الروح متعبة فلا يصح أن نأكل لنعالجها، وإنما علاجها بالاتصال بالله، ويزداد هذا الاتصال في الساعات الأخيرة للصيام. وهذا مثل ما يقال لو أن إنسانًا عنده مغص لا يصح أن أعطيه قطرة عين للعلاج.
في الصيام يضعف الجسم فتعلو الروح مثل البالون الطائر الذي يعمل بالماكينة ويطير، ونحن نحتاج إلى عمل الاثنين معا؛ البالون والماكينة، وكذلك التحكم في الجسد يكون دنيويًا وروحيا في نفس الوقت، فعندما نتحكم في الشهوات ونمنع الشيطان نتدرب علي كيفية التحكم لإضعاف الجسد ليتصل بالروح وأي شئ به اتصال روحاني هو طاقة مثل زيادة عمل ماكينة البالون لتصعد في السماء.

"" بقلم : منى الغضبان ""






الاسم

اسئله متكرره وإجابتها,5,استر هيكس,2,الباراسيكولجى,9,التأمل وانواعه,6,التمارين التخيلية,6,التواصل مع الملائكه,22,الحب وتؤام الروح,16,الدفاع النفسي والطاقي,7,الديتوكس,3,السرنديب,2,الشاكرات,20,الشفاء الذاتى,15,الطاقه الحيويه,29,القوانين الكونية,6,المودرا,8,تطوير الذات,81,تقنيات التحرر من المعتقدات والأفكار السلبيه,16,تمارين قانون الجذب,13,ديباك شوبرا,8,رسائل الأمراض لنا,9,صناعه الواقع الذهبي,13,طاقة المكان,11,طاقه العبادات,30,علم الأرقام,3,علم البندول,1,علم التخاطر,3,فاديم زيلاند,4,فريدريك داودسون,1,فلاديمير جيكارنتسف,7,قانون الجذب,60,قوانين العقل الباطن,10,نادي حب الذات,13,
rtl
item
منى الغضبان: طاقة جسم الإنسان
طاقة جسم الإنسان
الطاقة،الطاقة الايجابية,منى الغضبان,موقع منى الغضبان,الطاقة فى جسم الإنسان .
https://2.bp.blogspot.com/-h_fqLTXr1ek/V5qG6iOqeWI/AAAAAAAAAs0/9usyRubVWKw2STLAJNwfaJgbTH9ROjB1ACLcB/s640/on_my_way_2-wallpaper-3554x1999.jpg
https://2.bp.blogspot.com/-h_fqLTXr1ek/V5qG6iOqeWI/AAAAAAAAAs0/9usyRubVWKw2STLAJNwfaJgbTH9ROjB1ACLcB/s72-c/on_my_way_2-wallpaper-3554x1999.jpg
منى الغضبان
http://www.mona-elghadban.com/2016/03/blog-post_61.html
http://www.mona-elghadban.com/
http://www.mona-elghadban.com/
http://www.mona-elghadban.com/2016/03/blog-post_61.html
true
3642768768262030271
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts مشاهدة كل المقالات مشاهدة المزيد Reply Cancel reply Delete By الصفحة الرئسية صفحات مقالات عرض كل المقالات مواضيع مشابهة قسم ARCHIVE بحث كل المقالات Not found any post match with your request العودة للصفحة الرئيسية Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy